كلمة سعادة مدير عام الهيئة المهندس / أحمد بن عبدالله الجغيمان ,, بمناسبة ذكرى البيعة الثامنة لخادم الحرمين الشريفين



الحمد لله الذي وهب لهذه البلاد المباركة قيادة حكيمة تنتهج شرع الله وتحكم عقيدته وتقيم عدله وتعمل على خدمة الوطن ومواطنيه وتسخر كل الطاقات لتنميته منذ عهد جلالة الملك المؤسس عبد العزيز بن عبد الرحمن يرحمه الله وصولاً إلى عهد سيدي خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز حفظه الله والذي نحتفل اليوم بذكرى البيعة الثامنة لمقامه الكريم لا يمكن لأي مواطن إلا أن يؤكد ما تميز به هذا العهد الزاهر من توفر سبل الرخاء وتسارع معدلات التنمية وتنفيذ المشاريع في مختلف القطاعات الخدمية والاقتصادية في كافة أرجاء البلاد وكان المواطن ولا يزال هو محور اهتمام الملك المفدى في كل ما صدر من قرارات , وفي الجانب الزراعي وما يخص هيئة الري والصرف بالأحساء والمشاريع التابعة لها على وجه التحديد فقد كان عهد سيدي خادم الحرمين زاخرا بالعطاء المتنامي الهدف إلى خدمة المزارعين ودعمهم وتشجيعهم على الاستدامة حيث أمر حفظه الله في بداية عهده بزيادة سعر شراء التمور الموردة لمصنع تعبئة التمور من عموم مزارعي المملكة وزيادة الكميات الموردة إلى 25 ألف طن سنويا دعما للمحتاجين في داخل وخارج المملكة ولدعم برنامج الغذاء العالمي , كذلك توالت مشاريع دعم بنية مشروع الري والصرف بالأحساء بإقرار واعتماد الميزانيات اللازمة لعدة مراحل من مشاريع تحويل قنوات الري إلى أنابيب بتكلفة بلغت ما يزيد عن 540 مليون ريال كذلك تم اعتماد مشروع نقل المياه المعالجة من محافظة الخبر إلى الأحساء بطاقة 200 الف متر مكعب يومياً وبتكلفة 740 مليون ريال إضافة إلى جملة مشاريع لتغطية المصارف الزراعية في الاحساء والقطيف والمشاريع التابعة للهيئة بمبلغ يتجاوز 130 مليون ريال إضافة إلى تحديث مرافق وآليات مصنع تعبئة التمور ودعم الخدمات الإرشادية المقدمة للمزارعين , فالحقيقة الجلية أنه عهد الخير والعطاء ولا يسعنا في هذه المناسبة إلا التأكيد على اللحمة الوطنية المتعمقة بين القيادة المباركة وشعب المملكة الكريم , وحرص الجميع على ترسيخها وتنميتها بالعمل الجاد والمخلص لكل ما يساهم في رفعة الوطن ورقيه بين الأمم , ونسأل الله تعالى العمر المديد والتوفيق لخادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز وسمو ولي العهد صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن عبد العزيز وسمو النائب الثاني الأمير مقرن بن عبد العزيز حفظهم الله جميعا , سائلين المولى أن يعيد هذه المناسبة على الجميع بالخير والمسرات