ضمن ملتقى استدامة الزراعة وبحضور سمو المحافظ ووزير الزراعه ,,,الهيئة توقع اتفاقية شراكة مع غرفة الأحساء



أشاد صاحب السمو الأمير بدر بن محمد بن جلوي آل سعود محافظ الاحساء بدور الهيئة في تحقيق الاستدامة الزراعية في الأحساء جاء ذلك في كلمة لسموه ابان تدشينه اليوم الأربعاء 29 ذوالحجة 143هـ لحفل افتتاح ملتقى استدامة الزراعة بواحة الأحساء والذي نظمته الغرفة التجارية الصناعية بالاحساء بحضور معالي وزير الزراعة رئيس مجلس إدارة الهيئة الدكتور فهد بن عبدالرحمن بالغنيم , وتشارك في أطروحات هذا الملتقى عدد من الجهات المعنية بالواقع الحضري والاستدامة الزراعية في واحة الأحساء والي تعد من اعرق واكبر الواحات المعروفة على مستوى العالم , هذا وكان معالي وزير الزراعة رئيس مجلس إدارة الهيئة قد تحدث في حفل الافتتاح بكلمة قال فيها : .. لا يخفى على الجميع أهمية ما توليه حكومة خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده حفظهم الله من دعم وتشجيع للتنمية المستدامة بأوجهها المختلفة بجميع مناطق المملكة .. ومن أهم العناصر الرئيسية لتحقيق ذلك استدامة الزراعة والتي تتحقق بتنوع الانشطة الزراعية المختلفة سواءاً النباتية أو الحيوانية أو السمكية في الأرياف والقرى الساحلية بهدف إيجاد فرص معيشية لسكانها تلبي احتياجاتهم والاستقرار في مناطق تواجدهم .. ومحافظة الأحساء التي تتميز بميز نسبية ساهمت في أن تصبح واحة من أهم مراكز الإنتاج الزراعي في المملكة وكان لذلك الأثر الإيجابي في استدامة الزراعة وتواصلها عبر الازمنه المختلفة الى وقتنا الحاضر ومن أهم تلك الميز التي تشجع الاستثمار في المجال الزراعي في هذه المحافظة وجود عدد كبير من الأراضي الزراعية وتوفر الموارد البشرية والأيدي العاملة العالية الكفاءة ، بالإضافة إلى وجود ميناء العقير. كما يوجد في محافظة الأحساء العديد من المؤسسات الحكومية والأهلية التي تقدم خدماتها المباشرة للمزارعين والمستثمرين في المجال الزراعي .. ووزارة الزراعة ومن خلال الجهات التابعة لها في محافظة الاحساء تسعى للمحافظة على الرقعة الزراعية بواحة الاحساء ، ودعم برامج التسويق الزراعي ، وكذلك مشاريع السياحة الريفية في واحة الاحساء ، وتقديم خدماتها الفورية والمجانية للمزارعين ومربي الماشية، وتبني وتنفيذ العديد من البرامج والمشاريع الأساسية والحيوية في المحافظة والتي لها تأثير مباشر في تعزيز الإستدامة الزراعية ودعم القطاع الزراعي بها ويأتي في أولوية هذه المشاريع العمل على توفير مصادر مياه الري التي لها صفة الإستدامة وتتميز بالجودة والكفاية وهي مياه الصرف الصحي المعالجة ثلاثياً . كما تم مؤخراً تجديد اتفاقية التعاون بين وزارة الزراعة ومنظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة (الفاو) والتي من ضمن برامجها مشروع تطوير المركز الوطني لأبحاث النخيل والتمور بالأحساء والذي سوف يكون داعماً كبير اً لإستدامة الزراعة بواحة الأحساء ومن بين أهداف هذا المشروع تحسين العمليات الزراعية وعمليات ما بعد الحصاد والتصنيع وإدخال التقنيات الحديثة لرفع جودة التمور وقيمتها التسويقية في السوق المحلي والعالمي . واشار معالية الى ان وزارة الزراعة حرصت على تطوير الزراعة المستدامة في المملكة ، من خلال إنشاء مركز أبحاث وتطوير الزراعة المستدامة (استدامة) في وادي الرياض للتقنية بجامعة الملك سعود وبالتعاون مع الجهات الحكومية والقطاع الخاص من ذوي العلاقة وذلك للاستفادة من الخبرات البحثية في الجامعة وارتباطها مع المراكز الدولية لتطوير نظم الزراعة المستدامة في المملكة بحيث تتواءم التنمية الزراعية مع الموارد الطبيعية المتاحة . هذا كما تضمن حفل الافتتاح كلمة لرئيس مجلس إدارة الغرفة التجارية الصناعية بالاحساء الاستاذ صالح العفالق جدد فيها على اهتمام الغرفة بكل ما يخدم الاحساء ويعزز مقوماتها الاقتصادية تحقيقا لرفاهية الانسان في هذا الوطن الكبير معتبرا ان مثل هذا الملتقى ذو اهمية قصوى لاستشراف واقع التوافق بين التمدد الحضري والواقع الزراعي الذي نطمح في استدامته كجزء من مقومات الاقتصاد المحلي , كذلك تحدث في الحفل رئيس اللجنة الزراعية في الغرفة المهندس صادق الرمضان ثم وقعت اتفاقية الشراكة بين غرفة الاحساء والهيئة كما تم تكريم رؤساء اللجان والمتحدثين في الملتقى والرعاة تجدر الاشارة الى ان الملتقى يتضمن ثلاث جلسات عمل حسب الاتي الاولى بئاسة الدكتور محمد الزرعة عميد كلية العلوم الزراعية والاغذية بجامعة الملك فيصل وتتضمن اربعة مواضيع : - المرافق الترفيهية وأثرها على الاستدامة الزراعية في الواحة المتحدث م عبدالله العرفج وكيل أمانة الاحساء للخدمات - السياحة الزراعية " منتج سياحي ومصدر اقتصادي تجربة الهيئة العامة للسياحة والاثار والمتحدث دجاسر سليمان الحربش المدير التنفيذي لفرع الهيئة العامة للسياحى والأثار بالقصيم - الانحسار الزراعي لواحة الاحساء عبر التاريخ والمتحدث د عبدالله بن حسين القاضي وكيل جامعة الدمام للدراسات والتطوير وخدمة المجتمع - التسويق الزراعي وتأثيره على الأستدامة الزراعية في الواحة , والمتحدث م عبدالعزيز بن عبدالله الشبعان من صندوق التنمية الزراعية بالمنطقة الشرقية اما الجلسة الثانية والتي تراسها سعادة أمين الاحساء م فهد الجبير فتضمنت ثلاثة مواضيع - اسراتيجية هيئة الري في توفير وإدارة مياه الري وتطوير مرافقها في الاحساء والمتحدث , م خليفة الكويتي مدير قسم المياه والتربة في الهيئة - الخطة الإستراتيجية لمستقبل الزراعة بواحة الاحساء والمتحدث ,م محمود عبدالله الشعيبي مدير عام الزراعة بالاحساء - هموم ومعوقات المزارعين بواحة الاحساء والمتحدث المزارع عبدالحميد الحليبي اما الجلسة الثالثة والاخيرة برئاسة مدير عام الهيئة م أحمد بن عبدالله الجغيمان وتضمنت ثلاثة مواضيع - تطلعات المجلس البلدي لمستقبل الواحة والمتحدث م ناهض بن محمد الجبر نائب رئيس المجلس البلدي بالاحساء -الاستخدام الجائر للمياه الجوفية في الواحة والمتحدث م إبراهيم الشبيبي رئيس شعبة الابحاث والدراساتالمائية في وزارة المياه والكهرباء - تاثير النمو العمراني على هوية واحة الاحساء والمتحدث م مشاري بن عبدالله النعيم استاذ النقد المعماري بجامعة الدمام وفي ختام الملتقى تلية التوصيات