نحو تعزيز القدرات الوطنية لإدارة الري المؤسسة العامة للري ومنظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة (الفاو) توقعان اتفاقية



تحقيقاً لمستهدفات برنامج التحول الوطني ورؤية المملكة 2030 الساعية إلى رفع كفاءة استخدام المياه في مجال الري، وقعت المؤسسة العامة للري ومنظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة (الفاو) اتفاقية لتعزيز القدرات الوطنية لإدارة الري وذلك في مقر المؤسسة الرئيس بمحافظة الأحساء صباح اليوم الأربعاء 18 /05/ 1443هـ الموافق 22/12/ 2021م حيث تهدف هذه الاتفاقية إلى التعاون الاستشاري والفني لتحقيق المستهدفات الاستراتيجية وتشتمل على العديد من المشاريع لتحقيق هذا الهدف كزيادة اعتماد تقنيات وممارسات الري المبتكرة والفعالة، دراسة تقييم أداء المصارف الزراعية الأنبوبية المغطاة ومقارنتها بأداء المصارف المفتوحة، وضع الكود السعودي لمنظومات الري الزراعي، دراسة لتقييم ومقارنة أداء أنظمة المصارف الزراعية المختلفة للمؤسسة، دراسة إيجاد الطرق المناسبة لمكافحة النباتات والحشائش التي تعيق المصارف الزراعية، وكذلك دراسات إحصائية لقطاع الري بالمملكة. وقع الاتفاقية كلاً من سعادة رئيس المؤسسة د. فؤاد بن أحمد آل الشيخ مبارك وسعادة مدير المنظمة بالمملكة د. أبوبكر عبد العزيز محمد. كما أوضح سعادة رئيس المؤسسة أن هذه الاتفاقية جاءت رغبة من المؤسسة في الاستفادة من خبرات منظمة الفاو في هذا المجال نظراً لتاريخها وخبراتها المتراكمة واطلاعها على العديد من التجارب حول العالم. وشكر الدكتور ابوبكر المؤسسة على ثقتها بالمنظمة وقال ان هذه الاتفاقية تأتي استمرار للتعاون التاريخي بين المملكة والفاو في مجال الري والذي بدأ في العام ١٩٥٢ بمشروع لتطوير الري في جازان. وعلى هامش الزيارة تفضل سعادة د. أبوبكر بزيارة مختبرات جودة المياه حيث أبدى سعادته إعجابه بما رآه من تقنيات حديثة في هذا المجال.